القول الفصل

القول الفصل

الجمعة، 11 أكتوبر، 2013

ساعة



كل ساعة بتمرق، بتكون "مرقت ساعة من حياتك". هذا إشي، مثله مثل كثير أشياء بالحياة: إشي مفهوم ضمنًا لأبعد حدود.


هذا الإشي مثلك انت يا رفيق، انت اشي مفهوم ضمنًا. انت اشي مفهوم ضمنًا مثل كثير أشياء مفهومة ضمنًا لأبعد حدود، وبكلمات ثانية، إنت ولا إشي، لأبعد حدود.



انت بتعرف وين بتيجي أبعد حدود؟ أبعد حدود بتيجي بالنقطة الي فيها لما بتمرق ساعة، ببطل يكون "مرقت ساعة من حياتك". بتكون ساعة مرقت، مرقت لحالها، بدون علاقة فيك، مرقت وخلص.



وهاي كمان ساعة مرقت وأنا عم بجرّب (من فراغ) أقول إشي لمدوّنتي. هاي ساعة "مرقت من حياتي"، بحيث إني عم بعمل إشي مفهوم ضمنًا: مفهوم ضمنًا إني عم بحكي بالفراغ.



بس المشكلة اني بعد م كتبت هاي التدوينة نشرتها، رغم إنه مفهوم ضمنًا إنها مش لازم تنتشر، ليش؟ لأنها بالفراغ، لأنها ولا إشي، ولا إشي لأبعد حدود...وإنها تنتشر رغم إنها ولا إشي، فهذا مش إشي مفهوم ضمنًا. 



يمكن عشان هيك، انت عم تقرأ هاي التدوينة، ومرقت ساعة، بلا م "تمرق ساعة من حياتك".


هناك 3 تعليقات:

  1. لازم تكتب "امرئ" مش "امرأ" فوق عند الله

    ردحذف
  2. تعا ندخن هالحشيش سوا
    ب ف ز

    ردحذف
  3. آه وأنا بقول ندخّن هالحشيش سوا
    لإنه هيك شيلي بنفعش.

    ي س و ع

    ردحذف