القول الفصل

القول الفصل

الخميس، 27 يناير، 2011

يوريكا !

اكتشفت الآن، جذر المشكلة التي تؤدي إلى كل هذا الوضع المزري في الوطن العربي الكبير..
بالحقيقة، تردد أسماء الأحزاب الحاكمة في وسائل الإعلام في كل دقيقة وثانية، بفضل الهبّات الشعبية المجيدة في الوطن العربي، أتاح لي أن أكتشف هذا الاكتشاف العظيم...
المشكلة يا إخوان مش مشكلة سياسية، ولا اقتصادية، ولا اشي...
المشكلة مشكلة لغوية...
المشكلة ان الأحزاب الي بالسلطة... يعني حزب التجمع الدستوري في تونس، أو الحزب الوطني في مصر.. هي الأحزاب الحاكمة..
وإنها حاكمة، هاي صفة وظيفتها، يعنين الجوب ديسكريبشن.. شو القصد؟
القصد انه:
وقد نفى فلان الفلان، عضو الأمانة العامة في "حزب التجمع الدستوري" الحاكم، أن يكون خبر...
انتبهتوا؟
مفروض انه الحاكم هي صفة للـ"حزب التجمع الدستوري"..
المشكلة، ان الاشي مش هيك، انه الجماعة مخربطين وزايدين بين الهلالين كمان كلمة..
يعني عنا بالبلد بتصير:
وقد نفى فلان الفلان، عضو الأمانة العامة في "حزب التجمع الدستوري الحاكم"، أن يكون خبر...
فاهمين قصدي ؟

مش فاهمين؟

أحسن.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق