القول الفصل

القول الفصل

الخميس، 9 فبراير، 2012

الجبهة،"هإيحود هليئومي" والليكود في عملٍ مشترك...


المقال مترجم عن اللغة العبرية دون أي تغيير. للتأكد يمكن زيارة النسخة الأصلية من المقال
اضغط هنا

--
يوناتان ليس | عن العبرية: مجد كيّال

عمل مشترك نادر بين كتلتي الجبهة (1) و"هإيحود هليئومي" (2) في الكنيست. تقدم أعضاء الكنيست ياعكوف كاتس (3) ودوف حنين باقتراح قانونٍ مشترك يتضمن مجموعة من الشروط القانونية التي تهدف للدفاع عن أصحاب البيوت غير القانونية المهددة بالهدم. من بين هذه الشروط أن لا يتم هدم منزل غير قانوني في ساعات المساء، ابتداءً من الساعة السادسة مساءً وحتى الثامنة من صباح اليوم التالي، وذلك لضمان كرامة سكّان المنزل. هذا وستتخذ يوم الأحد القادم اللجنة الوزارية للتشريع قرارًا حول دعم الائتلاف الحكومي لاقتراح القانوني في التصويت عليه في جلسة الكنيست.
بحسب ما تقدم به أعضاء الكنيست، يهدف اقتراح القانون إلى الحفاظ على كرامة الإنسان حتى وإن كان الحديث عن سكّان في أملاك غير قانونية. ويأتي الاقتراح على أساس حالات كثيرة أُخلي فيها مستوطنون أو فلسطينيون (4) من بيوتهم في ساعات الليل المتأخرة، دون أن يُمنحوا فرصةً لإخلاء أملاكهم من المنزل قبل هدمه.
إضافةً إلى حنين وكاتس، وقّع على اقتراح القانون كل من أعضاء الكنيست ياريف ليفين (5) وتسيبي حوطوبلي (6) من حزب الليكود. يفرض القانون أن تمنح الجهة المنفذة قرار الهدم الإداري أصحاب الملك أو القاطنين فيه فرصةً لإخلاء أغراضهم من داخل المبنى بطريقة محترمة قبل تنفيذ القرار.
ويأتي في نص تفسير الاقتراح أن عدم إخلاء مسكنٍ من سكانه في ساعات الليل هو من الحقوق الأساسية للإنسان، "من غير المعقول أن يبقى من أُخلي من بيته بالقوة -حتى وإن كان قرار الإخلاء عادلاً- في الخارج دون إمكانيات معقولة لإيجاده مأوى..." يكتب أعضاء الكنيست مقترحين أن يتم إعطاء السكان الحق في السكن في هذه البيوت كتعويض في حال نُفذ قرار الهدم خلافًا لهذه التعليمات. 


ملاحظات من المترجم:

(1) الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة؛ حزب يهودي عربي مؤلف من الحزب الشيوعي الإسرائيلي ومجموعات سياسية أخرى. بحسب برنامجه السياسي، يضع حقوق الأقلية العربية على رأس سلم أولوياته.
(2) بحسب برنامجه السياسي، يهدف "האיחוד הלאומי"= الاتحاد القومي، إلى تحصيل حق الشعب اليهودي على كل وطنه، وفرض الطابع اليهودية على دولة إسرائيل عامةً، لأجل تحقيق قيم الشعب اليهودي في حياة الدولة وعودة اليهود من المهجر إلى وطنهم.
(3) رئيس الاتحاد القومي، يقيم في مستوطنة بيت إيل
(4) أيوة.
(5) رئيس كتلة الليكود في البرلمان. صاحب موجة التشريعات العنصرية الأخيرة في الكنيست، من ضمنها الهجوم على القضاء، قوانين الرقابة الصارمة ضد الاعلام، سلسلة القوانين ضد عزمي بشارة، تقييد بيع الأراضي لغير اليهود وغيرها...
(6) صاحبة مقولة: "ظاهرة زواج الفتيات اليهوديات من الرجال العرب تشكل خطرًا على حياتهن."
 (7) زغردن يا بنات.

هناك تعليقان (2):

  1. معك حق .. لازم بجلسة الكنيسة والجامع ..
    اولا في فرق بين الكنيسة والكنيست
    تانيا يا ريت تحط المقالة اللي ترجمتها
    زغردن يا صبايا على مترجم من العربي للعربي

    ردحذف