القول الفصل

القول الفصل

الأربعاء، 28 يوليو، 2010

نوستالجيا: الإنتفاضة للأمام

من فترة طويلة وانا برحلة تفتيش عن أغاني الانتفاضة الأولى.. شريط كاسيت أسود متآكل قديم كتب عليه بالأحمر "فرقة اللجنة المركزية" رافقني منذ سن الثالثة حتى سن العاشرة... ثم لم أعد اجده.. لا أعلم أين اختفى واختفت كل النسخ.. لم أعد أجد الشريط إلا في ذاكرتي.
بحثت عن الشريط لمدة طويلة... فقط مساء الأمس استطعت أن أجد طرف الخيط... فوجدت معظم الأغاني التي رقصت لها أحلامي وطفولتي.




نزلوا صبايا وشبان يتحدوا للدورية
شعلانة الضفة بنيران الانتفاضة الشعبية
*
نزلوا ما معهم رصاص يتحدوا للدبابة
عملوا بالشارع متراس وتصدوا للعصابة
وسلاحهم كلوا حجارة
علغاصب شنّوا الغارة
وحرروا للمنارة
بالزنود القوية
*
عملوا بوسط الشارع سد بالإطارات الشعلانة
وعلدورية كان الرد كبسية بالقناني
دوّا هتاف الشباب:
بالدم منروي التراب
ومنتحدى للإرهاب الشب بحد الصبية
*
الحرية مطلبنا عنها لا يمكن نحيد
من اول يوم ولدنا اتغذينا بفكر جديد
وعلمحتل انتفضنا
وكل المعارك خضنا
وقضيتنا فرضنا
علهيئات الدولية
*
منشور بيتبع منشور والبرنامج متكامل
وبيوت الجرحى منزور يوم الاضراب الشامل
مظاهرات وصدام
وكتابة وتعليق علام
الانتفاضة للأمام مستمرة وقوية
*
الشوارع مدارس والحصص انتفاضة
والرياضة منمارس وضرب الحجر رياضة
مهما تمارس اسرائيل
من سياسات التجهيل
جيل بيتعلم من جيل
باللجان الشعبية
*
مطلب تقرير المصير وحق العودة والدولة
بالانتفاضة منسير للمؤتمر الدولي
صار الفيتو الامريكي
يقول الصهيوني شريكي
وغني معي يا رفيقي:
لا للامبريالية
*
صبايا مثل الورود بتنزل وسط المعارك
تتحدى بطش الجنود وبالكبسية بتشارك
صبية وحج وختيار
للشباب يجيبوا حجار
وكل ما زاد اطلاق النار
ارتفعت المعنوية
***


هناك تعليق واحد: