القول الفصل

القول الفصل

الأحد، 1 يوليو، 2012

أبو مازن يُلغي زيارة موفاز، استجابةً لنتنياهو!




نشرت جريدة "هآرتس" مساء أمس السبت خبرًا تسرّب كما يبدو من مكتب شاؤول موفاز، القائم بأعمال رئيس الحكومة الإسرائيلية يفيد بأن رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، هو من يقف وراء إلغاء/تأجيل زيارة موفاز إلى أبو مازن في المقاطعة، وذلك على أثر التوتّر والخلافات السياسية الشائكة بين نتنياهو والقائم بأعماله.

وتفيد الصحيفة بأن نتنياهو كان قد أصدر تعليمات لمستشاره يتسحاك مالوخو بأن يتواصل مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ويطلب منه إلغاء اللقاء مع موفاز، وذلك بعد فترة قصيرة من انتهاء الاجتماع الفاشل بين نتنياهو وموفاز حيث لم يتمكنا من الوصول إلى اتفاق بشأن النقاط الشائكة في "قانون طال"، وهو قانون فرض الخدمة العسكرية على اليهود المتديّنين.

بحسب المصدر، لقد كان إلغاء أبو مازن لزيارة موفاز استجابةً لطلب رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو.

هذا خبر طبعًا ليس مؤكدًا بالمطلق، لكن فيه معلومة هام تغيير الكثير في ما يقال حول تأجيل أو إلغاء زيارة موفاز لأبو مازن في المقاطعة، أو تسخيمها بجهنم الحمراء.

حلل، وناقش...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق