القول الفصل

القول الفصل

الثلاثاء، 2 أغسطس، 2011

عاجل: وفاة الروائي غابرييل غارسيا ماركيز بسرطان الـCopy&Paste



انتشرت على صفحات الإنترنت (شاهدتها في الفيسبوك ومواقع كثيرة أخرى أهمها موقع عرب48) قصيدة تحت عنوان "رسالة ماركيز إلى العالم"، وقد كُتب قبلها: "ويبدو أن صحته تتدهور حاليا.. ومن على فراش المرض أرسل رسالة إلى أصدقائه، وقد انتشرت تلك الرسالة بسرعة، بفضل الانترنت، فوصلت إلى ملايين المتابعين والمحبين عبر العالم."



بالحقيقة لقد أصيب ماركيز بداء السرطان اللمفوي في العام 1999، وانتشرت أخبار عن صحته المتدهورة. وانتشرت في تاريخ 29 أيار 2000 قصيدة تحمل توقيعه تحت عنوان "La Marioneta" أي "الدُمية" وذلك في صحيفة "La Republica" الصادرة في بيرو. وقد قيل أنها قصيدة وداع كتبها جارسيا لأصدقاءه، تمامًا كما أتى في المواقع العربية.


هكذا انتشرت هذه القصيدة التي كتبها أحد عارضي مسرح الدمى المكسيكيين، ووقع عليها اسم ماركيز عن طريق الخطأ. ماركيز عن نفسه لم يقدم أي تعليق على الأمر، إلا أنه أصدر في الأسبوع ذاتها مقالًا (صدر بالعربية ككتاب) تحت عنوان "غريق على أرضٍ صلبة."


أنا عن نفسي لم أكن أعرف كل هذه المعلومات، لكن مرور سريع على ما نُشر يمكن لأي قارئ متواضع وبسيط أن يلتفت إلى أن ماركيز الذي كتب الرواية والقصص لم يكتب الشعر. ثم أن معاني القصيدة تافه، سيخفة ومبتذلة، ولا يمكن لكاتب مثل ماركيز أن يقدم مثل هذا الهراء بعد أن أنتج أجمل كلاسيكيات الرواية. الموضوع يحتاج إلى القليل من الإهتمام: سحقًا لثقافة الـcopy&paste. كان يكفي ان يبحث أحدهم عن النص الأصلي ليكتشف مئات المقالات والتقارير التي تكذّب هذه القصيدة.



هناك 4 تعليقات:

  1. هل ماركيز مات ام لا..؟؟؟

    ردحذف
  2. انتم في قمة الروعة وشكرا لكم واحر الشكر لكم

    ردحذف
  3. علالففلابفبتتتتتتتتتتتتتتتتتتتبلفيثقفثهق(ققفقيثييي)تافيلب لببيف لبيتلب ابالب

    ردحذف
  4. Le prix Nobel colombien de Littérature Gabriel Garcia Marquez, un des plus grands écrivains de langue espagnole, est mort jeudi à son domicile de Mexico, ont rapporté plusieurs médias mexicains et colombiens.
    L’écrivain, âgé de 87 ans, «est décédé à son domicile de Mexico» aux côtés de son épouse et de ses deux fils.

    ردحذف